مدرسة الأحلام

مدرسة الأحلام

إكمالية حي شيخي *** باتنة ***
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول
المواضيع الأخيرة
» المُحَرِّك الكهربائي
الإثنين مارس 17, 2014 4:59 am من طرف sousou dk

» ملخصات مادة التريخ سنة 1ثانوي علوم
الإثنين مارس 17, 2014 4:53 am من طرف sousou dk

» ملخصات مادة التريخ سنة 1ثانوي علوم
الإثنين مارس 17, 2014 4:52 am من طرف sousou dk

» تلوث الهواء
الإثنين مارس 17, 2014 4:49 am من طرف sousou dk

» ملخصات مادة التريخ سنة 1ثانوي علوم
الأربعاء فبراير 19, 2014 5:49 am من طرف sawsan

» ملخصات مادة التريخ سنة 1ثانوي علوم
الأربعاء فبراير 19, 2014 5:49 am من طرف sawsan

» ملخصات مادة التريخ سنة 1ثانوي علوم
الأربعاء فبراير 19, 2014 5:45 am من طرف sawsan

» الموضوع السادس المقترح لشهادة التعليم المتوسط اللغة العربية
الجمعة فبراير 07, 2014 11:33 am من طرف sawsan

» الموضوع الخامس المقترح لشهادة التعليم المتوسط اللغة العربية
الجمعة فبراير 07, 2014 11:33 am من طرف sawsan

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
sousou dk
 
nounou
 
justin bieber
 
didi
 
nanou
 
vinil akriliku
 
karim
 
جمال2011
 
أسيل ريان
 
أمير الأوراس
 

شاطر | 
 

 كيفية تسهسل عملية حفظ الدروس

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
قارش اسراء
عضو جديد
عضو جديد



مُساهمةموضوع: كيفية تسهسل عملية حفظ الدروس   الجمعة يناير 06, 2012 4:00 am

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

هذه نصائح كتبتها للأخوات اللواتي يحفظن عليّ في المسجد لذلك استخدمت في الخطاب التأنيث .. أنقلها لكم هنا راجية من الله أن ينفعكم بها

هي خلاصة من تجارب و كتب قرأتها في تسهيل الحفظ و نصائح من حمامة الجنة جزاها الله خيرا

***



اعلمي أولا أن هذه أسباب نتخذها إن نفعتنا فبفضل الله ، فلا تنسي الدعاء بتيسير الحفظ عليك .. و اخلصي عملك لله جل و علا
و أذكرك بقول الله تعالى عن الملائكة "قالوا سبحانك لا علم لنا إلا ما علمتنا إنك أنت العليم الحكيم "

- الإكثار من شرب الماء .. لترين في اليوم لمن يمتاز ببنية رشيقة و لترين و نصف إلى 3 لترات لمن يعاني من السمنة.
- الاكثار من أكل السمسم (الجنجلانية بالعامية الجزائرية) أو شرب زيته ، العسل المذاب في الماء على الريق ، الرطب (التمر الطري) و الزبيب ..
- لا تحفظي أبدا و بطنك مليء .. سيكون الدماغ مركز مع عملية الهضم ، لكن لا تحفظي أيضا و أنتِ شديدة الجوع !
- اختاري مصحف أوراقه بيضاء و خطه كبير نسبيا (حجم 24*14 مناسب جدا)
- لا تغيري أبدا المصحف الذي تحفظين منه .. لأن مخك سيحتاج لجهد أكبر للحفظ عندما تنتقلين من مصحف إلى آخر .. بعدما تعودة على شكل مصحف معين
- إذا كنتِ متعودة على الحفظ اليومي فيمكنك حفظ وجه أو وجهان من المصحف يوميا ، أما إذا كان مخك غير متعود على الحفظ فأول ما تبدئين به هو نصف صفحة في اليوم لمدة أسبوع إلى عشرة أيام ثم تنتقلين إلى ثلثي صفحة لمدة 5 أيام تقريبا ثم لوجه كامل و هكذا ... المهم أن تتعودي على الحفظ اليومي .. لأن المخ سيتعود ..
- لا تستعجلي بحفظ كميات كبيرة ستتفلت منك بسرعة حتما ..فصدق من قال : من رام العلم جملة ذهب عنه جملة ، و قد تكون عزيمتك كبيرة فتحفظين الكثير ثم تكل عزيمتك فتوقفين الحفظ ! و النتيجة تفلت ما سبق حفظه و خمول المخ ..
- أفضل برنامج حفظ وجه في اليوم (أو وجهين حسب القدرة و الوقت) لمدة 5 أيام في الأسبوع و المراجعة في يومين
- عندما تحفظين وجها جديدا قومي بتكرار على الأقل نصف صفحة معه مما تم حفظه اليوم السابق
- احرصي على "حفظ المحراب" أي حفظ إمام عليه أن يؤم الناس .. فلا تنتقلي لحفظ وجه جديد بدون اتقان الذي سبقه.. و إن بقيتي معه 3 أيام أو 4
- احرصي على قراءة ما تم حفظه في الصلاة .. خاصة النوافل حتى تطيلي القراءة فيها..


قبل الحفظ ..
- نصف ساعة قبل البدأ بالحفظ قومي بشرب ماء أذيبت فيه ملعقة عسل أو سكر ، أو أكل رطب (على الأقل 3)
- خذي نفس عميق .. مدة دقيقتين أو أكثر و أنت تستنشقين الهواء بقوة حتى يمتلأ الصدر جيدا و تخرجينه بقوة.(منن يستطيع اقتناء عبوة أكسجين فهذا أفضل)
- ارسمي رقم 8 (كبير نسبيا) على ورقة بيضاء باليد اليمنى و تابعي رأس القلم و ذلك لمدة دقيقتين على الأقل ، ثم انتقلي لليد اليسرى .. هذه من التمارين التي تزيد في تركيز المخ
- ارسمي بالأسود علامة ضرب كبيرة : x في ورقة بيضاء و ركزي على منتصفها لمدة حوالي دقيقتين .. تمرين آخر يفرغ المخ من أفكاره و يجعلك تركزين..

الآن لنبدأفي منهجية الحفظ ..
تابعي هذا الخطوات متتاليةً ..
- نفترض أنك تريدين حفظ وجه واحد .. قومي بقراءته 5 مرات متتالية من المصحف..قراءة فقط
- التركيز الأفقي : بعد قراءة الوجه 5 مرات بصوت عال قومي بقراءته في نفسك مع التركيز على تفاصيل الكلمات حرفا حرفا .. كيف رُسم الحرف كيف رسم شكله ... و ذلك ببطء .. و كأنك ترسمين الكلمات بعينيك
- التركيز البؤري : اجعلي آخر شيء ترينه صفحة المصحف ثم أغلقي عينيك و ابدئي ترددين
ملاحظة : الأفضل تقسيم الوجه إلى قسمين و تطبيق الخطوات السابقة على كل قسم منه
- ستتوقفين بعد قراءة بعض الكلمات أو أكثر من ذلك .. أمسكي قلم رصاص و ضعي خطا تحت الكلمة التي سقطت منك و انظري فيها جيدا و تأمليها و تأملي ما قبلها و ما بعدها .. ثم اغلقي عينيك ثانية وواصلي
- عندما تنتهين من الوجه كاملا كرريه على الأقل 3 مرات
- بعد مضي ساعة على الأقل من حفظك حاولي تكرار الحفظ ثانية بدون النظر في المصحف طبعا .. إما تسمعين على أحد أو تسجلين صوتك .. ضعي علامات تحت الأخطاء تأملي فيها جيدا .. لن تجدي أكثر من 5 أخطاء بإذن الله
- إذا لم تصلي بين الآيات : هناك طريقتان : أن تحفظي الآيات وصلا أي احفظي الآيات مثنى مثنى مترابطة .. و إن كانت الآيات طويلة قومي بحفظ آخر جزء منها مع بداية التالية (و هذه الطريقة الأسهل) ، أو تتذكري كلمات مخصوصة في الآياتان المتجاورتان ..
- في المراجعة الأسبوعية احرصي على التسميع على أحد ما أو تسجيل صوتك .. ستكون هناك أخطاء قليلة جدا .. و المراجعة الأسبوعية ستكون آخر خطوة لتثبيت حفظك بإذن الله
لكن الحفظ سيتفلت إن لم تداومي على المراجعة
من النصائح التي قرأتها موجهة لحفاظ المصحف الجدد هي ختم المراجعة في 10 أيام و إعادة ذلك لعدة أشهر
إذ تمر ذاكرة الانسان - كما أقره الطب - بمراحل تحتاج لوقت : استيعاب المعلومة ثم فرزها ثم التخزين ، فالحفظ السريع لن يتخزن لأنه من المستحيل قفز مراحل الاستيعاب و الفرز
- قبل النوم مباشرة قومي بقراءة الكم المراد حفظه في اليوم التالي من المصحف –بتركيز- بدون رفع النظر من المصحف .. كرري القراءة مرتين أو 3

الاعتماد الكبير يكون على حسك المرهف !
هناك من الناس من لديهم السمع مرهف مقارنة مع البصر أو العكس
فمن كان لديها سمع مرهف فتكثر من سماع تسجيل بصوتها أو بصوت مقرئ يجيد الأحكام
و من كان لديها بصر مرهف فلتكثر من التأمل في المصحف حسب الخطوات السابقة .. و لا تستغني عن الخطوات السابقة من كان سمعها مرهفا أيضا .
كيف تعرفين هل أنت من ذوي السمع المرهف أو البصر المرهف ؟ مع التأكيد على أننا لا نستغني عن أي من الحسين و علينا استغلالهما معا
الجواب:
- تتكلمين بسرعة ؟؟.. عندما تريدين لفت انتباه أحدهم تستعملين كلمة "شوف" أو انظر؟؟ .. عندما تكونين أمام أزمة أنتِ سريعة اتخاذ القرارات؟؟ ... تؤثر فيك الهدايا الجميلة مثلا و المناظر الجميلة أكثر مما تؤثر فيك الكلمات؟؟ .. >>إذا أنت مرهفة البصر
- تتكلمين ببطأ ؟؟.. عندما تريدين لفت انتباه أحدهم تستعملين كلمة "اسمع"؟؟ .. عندما تكونين أمام أزمة لا تتخذين قرارك بسرعة ؟؟... تؤثر فيك الكلمة و يبقى وقعها في نفسك شديد سواء كانت كلمة طيبة أو كلمة خبيثة؟؟... >>إذا أنت مرهفة السمع


كل هذه الخطوات جربتها بنفسي و لقد نفعتني أيما نفع بفضل الله فوجدت نفسي أحفظ حفظا ممتازا وجها في ساعة (داخلة فيها تمارين التسخين).. و أحيانا أزيد نصف ساعة حسب صعوبة الآيات و قلة التركيز ! و أيما أخرى أحفظ نصف صحفة ..

و قد يتفاوت زمن الحفظ حسب القدرات التي أودعها الله في كل شخص


وفقك الله و سدد خطاك و أقر عينك بحفظ كتابه .. هو ولي ذلك و مولاه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
قارش اسراء
عضو جديد
عضو جديد



مُساهمةموضوع: رد: كيفية تسهسل عملية حفظ الدروس   الجمعة يناير 06, 2012 4:02 am

التغذية شيئ ضروري لحياة ونمو الإنسان بل والحفاظ على صحته. فالغذاء بمثابة الوقود الذي يحركه.
لتغذية سليمة، لابد أن تكون المواد الغذائية التي يتناولها كل فرد متكاملة ومتنوعة وبكميات ملائمة بحيث لا يتعرض الإنسان إلى مشاكل صحية كأمراض القلب ومرض السكر وحتى نزيف المخ أو هشاشة العظام وبعض الأنواع من السرطانات. كما أن العادات التي يتبعها الشخص طيلة حياته تبدأ منذ الطفولة ومن الصعب تغييرها في الكبر لذلك لابد من تنشئة الأطفال على عادات غذائية سليمة. يعتقد كثيراً منا أن الأكل من متع الحياة التي أنعم الله بها علينا وهذا ما لايشك فيه، لكن في وقتنا الحاضر ومع تعدد المطاعم والمشارب وكون الطعام أصبح من عاداتنا الاجتماعية هل نراعي في ذلك ما وجهنا إليه ديننا الحنيف ؟ قال القرآن: وَكُلُوا وَاشْرَبُوا وَلا تُسْرِفُوا سورة الأعراف 31. وما هدانا إليه الرسول صلى الله عليه وآله وسلم.
إن صحة الإنسان تتأثر بأشياء عديدة منها سلوكياته الغذائية والرياضية والوراثة والبيئة وغيرها. فما هي الضوابط الغذائية المناسبة للبشر؟ وهل الاهتمام بالكم الغذائي عن النوعبة؟ وهل قائمة وجباتنا اليومية تحتوي على ما تحتاجه من المجموعات الغذائية الرئيسية كماً ونوعاً؟
محتويات [أخف]
1 الغذاء وأهميته
2 العناصر الغذائية Nutrients
3 أولا: الكربوهيدرات (Carbohydrates)
4 ثانياً: الدهون (Lipides)
5 المصادر
[عدل]الغذاء وأهميته

إن الغذاء ضروري لاستمرار حياة الإنسان والمحافظة على نشاطات الجسم المختلفة وما تسمع من أخبار المجاعة وموت آلاف الأشخاص؛ وبخاصة الأطفال في الدول الفقيرة إنما بسبب الجوع ونقص الغذاء كماً ونوعاً مما يساعد في انتشار الأمراض ويحتاج جسم الإنسان للغذاء للقيام بما يأتي:
بناء الأنسجة اللازمة لنمو الجسم.
تعويض ما يتلف من الخلايا والأنسجة.
إعطاء الطاقة اللازمة لدفء الجسم والحركة.
حماية الجسم من الأمراض ورفع المناعة لدى الإنسان.
مهم في تنظيم العمليات الحيوية من تنفس ونقل وإخراج وتكاثر وغيرها.
[عدل]العناصر الغذائية Nutrients

نلاحظ في منتجات أي معلبات غذائية وبالذات منتجات الحليب مجموعة من العناصر الغذائية، لاحظ أنواع الأغذية الرئيسية التي تحتويها. ستجد أن مكونات الغذاء هي:
الكربوهيدرات.
البروتينات.
الدهون.
الأملاح المعدنية.
الماء.
الفيتامينات.
[عدل]أولا: الكربوهيدرات (Carbohydrates)

تعتبر الكربوهيدرات مصدر رئيس للطاقة المخزنة في الغذاء الذي يستهلكه الإنسان، والكربوهيدرات مركبات عضوية تتركب من عناصر الكربون والهيدروجين والأكسجين حيث إن نسبة الهيدروجين إلى الأكسجين 2:1.
وتقسم الكربوهيدرات إلى :
1- السكاكر الأحادية (Monosaccharides): وهي أبسط صورة يمكن للجسم أن يستفيد منها في إنتاج الطاقة، ومن أمثلتها:
الرايبوز (Ribose) والديوكسي رايبوز (Doxy ribose): يدخلان في تركيب الأحماض النووية.
الجلوكوز (Glucose) سكر العنب وأحياناً يُسمى سكر الدم (blood suger): ومن أهم مصادره الفواكه والعسل والخضروات النشوية كالبطاطس والحبوب.
الفركتوز (Fructose) سكر الفاكهة: يوجد في الفواكه والعسل وهو المسؤول عن الطعم الحلو فيه.
ويعتبر الفركتوز أكثر حلاوة من السكروز بنسبة 70% لهذا يمكن الحصول على درجة الحلاوة نفسها وكمية أقل من السعرات باستخدام كمية من الفركتوز، لذا يستخدم أحياناً في الشاي وبعض الحلويات بهدف الحمية.
الجالكتوز (Galactose): يوجد في قشور البقوليات.
2- السكاكر الثنائية (Disacchaides): تتركب من جزيئين من السكر الأحادي، ومن أمثلتها:
السكروز (Sucrose): يسمى أيضاً سكر القصب ويتركب من الجلوكوز والفركتوز، وهو من أكثر السكريات استخداماً في الغذاء والمشروبات الغازية، ومن أهم مصادره القصب والبنجر والأناناس والعديد من الفواكه.
اللاكتوز (Lactose): يسمى أيضاً سكر الحليب، ويتركب من الجلوكوز والجالكتوز يشكل 5% من وزن الحليب.
المالتوز (Maltose): يسمى سكر الشعير، ويتركب من جزيئين من الجولوكوز ومن مصادره الأجنة النامية في البذور، كما يشتق من نشاء الحبوب.
3- عديدة التسكر (Polysaccharides): تتكون من عدة سكريات أحداية، وهي أكثر الكربوهيدرات انتشاراً ومن أمثلتها:
النشاء (Starch): يوجد في البذور والحبوب والشعير والأرز، كم يوجد في البطاطس.
الجليكوجين (Glycogen): ويسمى أيضاً النشاء الحيواني يخزن في الكبد والعضلات؛ ليستخدم كطاقة عند نقصها بعد تحويله إلى جلوكوز.
السليلوز (Cellulose): يوجد بوفرة في جدر الخلايا النباتية ويعتبر أكثرها تعقيداً.
أهمية الكربوهيدرات ينصح خبراء التغذية باستخدام الكربوهيدرات العديدة كمصدر طاقة عوضاً عن الكربوهيدارت الأحادية، والكربوهيدرات من أوسع الأغذية انتشاراً في الطبيعة، حيث تشغل نفصف الغذاء المتوافر في العالم وتعد رخيصة الثمن مقارنة بالأغذية الأخرى، وبالإضتفة إلى سهولة تخزينها لمدة طويلة دون أن تتعرض للفساد ودون تبريد كما هو معتد عند تخزين اللحوم والألبان. وتعود أهمية الكربوهيدرات لما يلي:
المصدر الرئيس والسريع للطاقة وبتأكسدها تنتج الحرارة في جسم الإنسان.
تدخل في تركيب بعض أجزاء الخلية كالجدار الخلوي.
مصدر لتكوين مركبات عضوية أخرى، حيث إن الزائد من الكربوهيدرات عن حاجة الجسم يخزن في صور دهن أو جليكوجين لحين الحاجة والدهن المخزن هو السبب في حدوث السمنة.
تعمل السكريات على تحسين الطعن وتخفيف مرارة وحموضة الأغذية.
تدخل في تركيب الحموض النووية (RNA, DNA).
[عدل]ثانياً: الدهون (Lipides)

تعني كلمة الدهون (الليبيدات) الزيوت النباتية (Oils)، وهي غالباً من النوع غير المشبع الذي يكون في صورة سائلة عند درجة حرارة الغرفة 25 درجة مئوية والدهون الحيوانية (Fats) غالبها مشبعة، وهذا التشبع هو الذي يجعلها في صورة صلبة كالزبدة.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
قارش اسراء
عضو جديد
عضو جديد



مُساهمةموضوع: رد: كيفية تسهسل عملية حفظ الدروس   الجمعة يناير 06, 2012 4:13 am

الجهاز الهضمى

الهضم هو تحويل جزيئات الغذاء المعقدة و الكبيرة إلى جزيئات أصغر قابلة للامتصاص أي تستطيع النفاذ عبر الأغشية الخلوية.و تتم هذه العملية بواسطة تأثيرات ميكانيكية تحدث بفعل العضلات و الأسنان و تأثيرات كيميائية تحفزها الأنزيمات. ويسمى الجهاز المسؤول عن هذه التحولات بالجهاز الهضمي. و هو عبارة عن قناة طويلة و متعرجة تبدأ بالفم و تنتهي بفتحة الشرج.

مراحل عملية الهضم

تتضمن عملية الهضم تأثيرات ميكانيكية و تأثيرات كيميائية. تمكن التأثيرات الميكانيكية من تقطيع الاغذية إلى جزيئات صغيرة و مزجها مع العصارات الهضمية و تأمين مرورها داخل الأنبوب الهضمي. ومن بينها : عملية المضغ التي تجري داخل الفم و البلع التي يؤمنها البلعوم وأيضا تقبضات عضلات المعدة و الأمعاء. أما التأثيرات الكيميائية فتنقسم إلى ثلاث تفاعلات أساسية : تحويل السكريات إلى سكر بسيط مثل الكلوكوز, وهضم البروتيدات إلى أحماض أمينية و تحويل الدهنيات إلى أحماض دهنية و غليسرول. و هذه التفاعلات تتم بفضل أنزيمات نوعية.

دور اللعاب

يتم إنتاج اللعاب من طرف الغدد اللعابية بمعدل 1,5لتر في اليوم. و خلال عملية المضغ يمتزج اللعاب مع الأغذية و يتلخص دوره في
ترطيب الطعام و ذلك لتسهيل بلعه و تذوقه.
تحليل النشا إلى سكر بسيط بواسطة أنزيم النشواز اللعابي أو الأميلاز.
دور المعدة

المعدة هي كيس عضلي قوي يمكن أن يتمدّد لتخزين الطعام الذي يتمّ ابتلاعه. يحدث فيه تحليل آلي للطعام بفعل حركة العضلات، حيث تقوم المعدة بسحق الطعام ومزجه بالعصارة المعديّة والتي يتم إفرازها من خلايا خاصة في جدارها فيتحول الطعام إلى سائل يسمى الكيموس. وتتكوّن العصارة المعدية من حمض الهيدروكلوريك، وأنزيم ببسين الذي يقوم بهضم المواد البروتينية وتحويلها إلى مواد بسيطة. ويوجد في الطرف السفلي عضلة تسمى العضلة العاصرة البوابية تسمح بمرور الطعام إلى الأمعاء الدقيقة عند ارتخائها.

دور الأمعاء الدقيقة
تخضع المواد القادمة من المعدة لفعل ثلاث عصارات هضمية : العصارة البنكرياسية و الصفراء و الأنزيمات المعوية.
يتم استكمال و إنهاء التحليل الكيميائي ( بروتينات دهنيات و ما تبقى من سكريات )
يستمر امتصاص الماء و الأملاح المعدنية و الفيتامينات. يبدأ امتصاص وحدات البناء أو ما يسمى بمواد القيت

الملاءمة بين التركيب و الوظيفة في الأمعاء الدقيقة
كثرة النتوءات داخل سطح الأمعاء يزيد من مساحة سطح الأمعاء الدقيقة {تركيب } تسهل عملية امتصاص الأغذية {وظيفة }
طول الأمعاء (6م) والعضلات اللاإرادية في جدار الأمعاء { تركيب } تسهل نقل ومزج الغذاء بالإنزيمات مما يسهل هضم وامتصاص الغذاء {وظيفة}
وجود عدد كبير من الخملات في جدار الأمعاء {تركيب }تزيد من عملية هضم الغذاء والامتصاص { وظيفة }
كثرة الأوعية الدموية في نتوءات الأمعاء {تركيب } تساعد في عملية نقل الغذاء إلى خلايا الجسم.
دور الأمعاء الغليظة
في الأمعاء الغليظة يستمر امتصاص الماء المتبقي .
يتم تحليل قسم من المواد الغذائية بمساعدة البكتيريا الجيدة التي تستوطن هذه الأمعاء.
تبدأ عملية تجميع الفضلات و تكديسها.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
sousou dk
مديرة المنتدى
مديرة المنتدى
avatar


مُساهمةموضوع: رد: كيفية تسهسل عملية حفظ الدروس   الثلاثاء يناير 17, 2012 10:20 am

جزاك الله كل خير فهذا حقا سيساعدني في حفظ القرآن الكريم

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://school-of-dreams.ahlamontada.com
nounou
عضو ماسي
عضو ماسي
avatar


مُساهمةموضوع: رد: كيفية تسهسل عملية حفظ الدروس   الجمعة يناير 27, 2012 1:25 pm

thx but you know , when you have a brain like mine it's not easy
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
كيفية تسهسل عملية حفظ الدروس
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مدرسة الأحلام :: قسم السنة رابعة متوسط :: منتدى الدروس-
انتقل الى: